mdm24press جريدة إخبارية إلكترونية تهتم بقضايا الساعة ... mdm24Tv
TwitterFacebookGoogleYouTubeGoogle Maps

بعد السعودية حان الوقت للدول الأوربية أن تدفع مقابل حمايتها عسكريا

files (1)بعد تصريحاته المتكررة التي طالب فيها المملكة العربية السعودية بأن تدفع للولايات المتحدة ثمن حمايتها، وجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دعوة مماثلة إلى دول الاتحاد الأوروبي لكي تدفع مقابل حمايتها العسكرية.
وقال ترامب، في تغريدة عبر حسابه على تويتر، مساء اليوم الأحد، إن “أوروبا عليها أن تدفع حصة عادلة من أجل حمايتها العسكرية. الاتحاد الأوروبي استغلنا لسنوات طويلة على صعيد التجارة، وبعدها لا يقدمون التزاماتهم العسكرية عبر الناتو (حلف شمال الأطلسي)، الأمور يجب أن تتغير سريعا”.
وفي تغريدة سابقة، قال ترامب إن “الاحتجاجات الفرنسية الكبيرة والعنيفة لا تأخذ في حسبانها كيف كان التعامل سيئا مع الولايات المتحدة من قبل الاتحاد الأوروبي بالنسبة للتجارة والثمن المعقول للحماية العسكرية العظيمة التي نوفرها، هذان الموضوعان يجب معالجتهما قريبا”.

بوصوف يرسم الممرات الآمنة والممكنة للحوار بين المغرب والجزائر

12143090_181037858898373_42536633352149141_nعبد الله بوصوف
عندما تعلق الأمر بدولتين تشتركان في الهوية والثقافة والدين واللغة والتاريخ والجغرافيا، فلا يُمكن الاستمرار في سياسة الأسوار العالية والخنادق الأرضية والسياجات الحدودية إلى ما لا نهاية.

كما لا يُمكن الاستمرار في سياسات ترهن مستقبل الأجيال المقبلة بأخطاء مرحلة الاستعمار وتداعيات الحرب الباردة أو أجندات خارجية، وتجاهل انتظارات اجتماعية واقتصادية وثقافية وإنمائية وانشغالات شعبيْن شقيقيْن جاريْن متصاهريْن مثل الشعب المغربي والشعب الجزائري.

إن خطاب جلالة الملك بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء ليوم 6 نونبر 2018 تضمن إعلانا صريحا عن إرادة سياسية واضحة ودعوة لطي صفحة الماضي بكل سلبياته والتوجه معا لبناء مستقبل الشعبين الشقيقين.

المصالحة والرهانات جيوستراتيجي في الساحل

ودعونا نقولها وبصراحة إن دعوة المصالحة عبر آليات مؤسساتية مشتركة وبدون أي سقف أو شروط، ومفتوحة في وجه كل الجراح وندوب الماضي، كانت جُرأة سياسية تابع

المغرب ينوه بالتصويت الإيجابي على الاتفاق الفلاحي مع الاتحاد الأوربي

filesأشادت اللجنة البرلمانية المشتركة المغرب – الاتحاد الأوروبي، عن الجانب المغربي، بالتصويت الإيجابي على الاتفاق الفلاحي، الذي تمت المصادقة عليه، اليوم الأربعاء، داخل لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأوروبي.

وأفاد بلاغ للجنة البرلمانية المشتركة أنه في إطار تعميق المشاورات والنقاش مع الجانب الأوروبي، عقد أعضاء هذه اللجنة التي يترأسها النائب عبد الرحيم عثمون، يومي الثلاثاء والأربعاء بالبرلمان الأوروبي ببروكسل، سلسلة من الاجتماعات.

وهكذا، اجتمع الوفد البرلماني المغربي ” الذي يتعبأ في إطار استمرارية مبادراته “، مع عدد من البرلمانيين الأوروبيين من مختلف الاتجاهات السياسية من بينهم رئيس لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان الأوروبي بير أطونيو بانزيري، ورئيسة وفد المغرب العربي إينيس آيالا ساندر، ونائبا رئيسي مجموعة التحالف التقدمي للاشتراكيين والديمقراطيين، وتحالف الديمقراطيين والليبراليين من أجل أوروبا.

وتروم هذه اللقاءات ” تأطير مسلسل التصويت على الاتفاق الفلاحي في مختلف مراحله إلى غاية التصويت النهائي بالبرلمان الأوروبي بستراسبورغ ” يضيف البلاغ.

وخلال هذه الاجتماعات، دعا السيد عثمون إلى ” النهوض ودعم مسلسل الشراكة الاستراتيجية الأورو – مغربية وفق مقاربة تروم إرساء روابط قادرة على تحقيق تنمية مشتركة وأكثر متانة، وخاصة في مجالات الصيد البحري والفلاحة، وكذا في مجال الهجرة والأمن، مؤكدا على ضرورة أن تأخذ بعين الاعتبار الشراكة المغربية في جميع تابع

رئيس الحكومة الإسبانية ووفد وزاري هام يحلون بالمغرب

_spainssocialistpar17718168_eb2595a7حل رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، اليوم الاثنين بالرباط، في زيارة عمل للمغرب يجري خلالها محادثات مع عدد من المسؤولين المغاربة.
وبعد أن استعرض تشكيلة من القوات الجوية الملكية أدت له التحية، تقدم للسلام على سانشيز كل من وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، المصطفى الرميد، ووزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، ووزير الثقافة والاتصال، محمد الأعرج.

كما تقدم للسلام على رئيس الحكومة الإسبانية كل من والي جهة الرباط – سلا – القنيطرة عامل عمالة الرباط، محمد امهيدية، ورئيس المجلس الجماعي لسلا، جامع المعتصم، وسفيرة المغرب في إسبانيا، كريمة بنيعيش، وشخصيات أخرى.

ويرافق اسانشيز في زيارته للمملكة، وفد هام يضم عددا من أعضاء الحكومة الإسبانية ومسؤولين سامين.

الملك محمد السادس يتوصل ببرقية من بوتفليقة

files (2)توصل الملك محمد السادس ببرقية تهنئة من الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، بمناسبة الذكرى الثالثة والستين لعيد الاستقلال.

وأعرب الرئيس بوتفليقة، في هذه البرقية، لجلالة الملك ،عن أخلص التهاني وأزكى التبريكات، راجيا من الله العلي القدير أن يحفظ جلالة الملك وأسرته الملكية الشريفة، وأن يديم عليه نعم الصحة والسعادة والهناء، ويحقق للشعب المغربي المزيد من التقدم والازدهار تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة.

ومما جاء في البرقية “وأغتنم هذه المناسبة المجيدة لأستحضر بكل تقدير وإكبار ما سجله التاريخ من صفحات مشرقة للتضحيات الجسام التي بذلها المغاربة تحت قيادة جدكم الراحل الملك محمد الخامس، تغمده الله بواسع رحمته، والتي توجها إعلان الاستقلال واسترجاع الشعب المغربي الشقيق لسيادته”.

كما جدد الرئيس الجزائري لجلالة الملك ما يحذوه من عزم راسخ على توطيد وشائج الأخوة تابع