mdm24press جريدة إخبارية إلكترونية تهتم بقضايا الساعة ... mdm24Tv
TwitterFacebookGoogleYouTubeGoogle Maps

بوريطة: أمن ليبيا من أمن المنطقة ونأمل أن تتحسن علاقة المغرب والجزائر

image أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة أن المغرب” منذ البداية، وحسب تعليمات جلالة الملك محمد السادس، لم يكن وسيطا في الملف الليبي، بل حرص على مواكبة الإخوة الليبيين في سعيهم لحل مشكلتهم، وهذا الدور بدأ منذ اندلاع الأزمة الليبية”.

وأوضح بوريطة في حوار مع قناة سكاي نيوز عربية : “المغرب فسح المجال لليبيين من أجل الحوار سواء في الصخيرات أو بوزنيقة، الحوار كان بين الليبيين وليس حول الليبيين”، مؤكدا أن على أن المغرب يؤمن بأن “كل مس للأمن في ليبيا وكل تدخل أجنبي في هذا البلد سيكون له انعكاس على أمن المنطقة ككل، فيما في ذلك المملكة المغربية”.

هذا وأشار بوريطة إلى أن احتضان المغرب للحوار الليبي هو راجع “لرغبة الليبيين أنفسهم، اللبييون اختاروا أن يأتوا للمغرب، ولم يصدر قرارا بأمرهم بذلك”.

وخصوص العلاقات المغربية الجزائرية، أكد بوريطة أن جلالة الملك محمد السادس دعا سنة 2018 “إلى الحوار مع الجيران في الجزائر، حوار حول كل القضايا العالقة، لأن المغرب يؤمن بسياسة حسن الجوار مع جميع البلدان”، معربا على أمل المغرب “في أن تتحسن العلاقة مع الجزائر وأن تصبح في مستوى تاريخ العلاقات بين البلدين والشعبين”.