mdm24press جريدة إخبارية إلكترونية تهتم بقضايا الساعة ... mdm24Tv
TwitterFacebookGoogleYouTubeGoogle Maps

أوروبا وأمريكا تصارعان جائحة كورونا

تعيش أوروبا والولايات المتحدة أوقاتاً عصيبة في مواجهة جائحة كورونا، التي خلفت نحو 28 ألف وفاة في جميع أنحاء العالم، في وقت بدأت ووهان التي انتشر منها الوباء تخرج تدريجياً من العزل التام. أما روسيا فلجأت إلى إغلاق حدودها.
فقد تجاوزت أعداد الإصابات على مستوى العالم 600 ألف، كما ارتفعت الوفيات إلى نحو 28 ألف. ويمضي أكثر من ثلاثة مليارات شخص نهاية أسبوع جديدة قيد الحجر الصحي في العالم في مواجهة تسارع انتشار الفيروس.
وأعلِن رسمياً عن أكثر من 605220 إصابة، بينها 27989 وفاة في 183 دولة ومنطقة، منذ ظهور الوباء، حسب تعداد أعدّته وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسمية السبت (28 مارس 2020).

وفي حين أصبحت أوروبا البؤرة الجديدة للجائحة العالمية، يتراجع عدد المصابين الجدد بالفيروس في الصين، وفق بيانات رسمية. واليوم السبت، فقد فتحت مدينة ووهان الصينية، التي ظهر الفيروس فيها للمرة الأولى في ديسمبر، أبوابها تدريجاً على العالم الخارجي بعد شهرين من عزلة شبه تامة. وسُمح لأول قطار مسافرين بنقل عشرات السكان العالقين في المدينة منذ أواخر يناير إلى خارجها.