mdm24press جريدة إخبارية إلكترونية تهتم بقضايا الساعة ... mdm24Tv
TwitterFacebookGoogleYouTubeGoogle Maps

دواعش “شمهروش” أمام جنايات سلا

48424542_2976886675673373_5881922858212392960_nمن المنتظر أن تعقد محكمة الاستئناف بسلا، أولى جلسات محاكمة المتهمين في قضية مقتل سائحتين اسكندينافيتين بإمليل، يوم الخميس 2 ماي المقبل.

ويتابع في القضية 24 شخصا بتهم على رأسها “تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية” و”الاعتداء العمد على حياة أشخاص” و”الإشادة بالإرهاب”.

وقتلت الطالبتان الدنماركية لويزا فيسترغر يسبرسن (24 عاما) والنروجية مارين أولاند (28 عاما) ليلة 16-17 دجنبر 2018 في منطقة شمهروش.

وكانت مصالح الأمن قد أعلنت توقيف عشرين شخصا للاشتباه بتورطهم في الجريمة الإرهابية. والمشتبه بهم الرئيسيون بارتكاب هذه الجريمة هم أربعة تم توقيفهم في مراكش بعد أيام من مقتل الشابتين، ينتمون إلى خلية بايعت تنظيم داعش من دون أن يكون لديها أي اتصال بكوادر التنظيم الجهادي في سوريا أو العراق. ويحمل جميع المتهمين في هذه القضية الجنسية المغربية باستثناء واحد يحمل جنسية سويسرية اسبانية.

التحقيق مع برلماني متورط في عملية نصب على أجانب

como_viajo_a_marruecosأفادت مصادر صحافية أن عقارا تبلغ قيمته 15 مليارا ورط برلمانيا ورجل أعمال في عملية نصب على أجنبيين، حيث باشرت فرقة جرائم الأموال بولاية أمن مراكش تحقيقا في ملف نصب وقع ضحيته أجنبيان، الأول ينحدر من جزيرة سان مارتان، التابعة لفرنسا، وهو معروف بالاستثمار في العقار وله شهرة عالمية في تربية الخيول، والثاني شريك له يقيم بموناكو.

وفي هذا الصدد، تضيف المساء، أن الأجنبيين اكتشفا أن العقار خارج المدار الحضري وغير محفظ ومحتل من قبل 23 عائلة. وأن المتهمين هما برلماني سابق كان يمارس تمثيليته السياسية أثناء وقوع الأفعال المنسوبة إليه، والثاني رجل أعمال، وكان وسيطا في عملية اقتناء العقار موضوع القضية.

القضاء الإسباني يقرر حفظ قضية عاملات الفراولة لعدم وجود أدلة للإثبات

22282034_1723258214373128_6393837804994827927_nقررت القاضية المكلفة بقضية العاملات المغربيات ضحايا الابتزاز والاعتداءات الجنسية بحقول الفراولة، حفظ القضية مؤقتا نظرا لعدم وجود مؤشرات تؤكد ارتكاب أي جريمة في حق العاملات المشتكيات.

وأوردت وكالة الأنباء “أوروبا بريس”، أمس الإثنين نقلا عن مصادر من المحكمة الابتدائية ببلدية “لا بالما ديل كوندادو” بمدينة ويلفا، أن القاضية اعتبرت في قرار بتاريخ 12 أبريل أن التحقيق الذي تم القيام به أظهر “عدم وجود أية مؤشرات على ارتكاب أي جريمة” سواء من خلال الأبحاث المنجزة من طرف الحرس المدني أو من خلال أبحاث مفتشية الشغل.

وأضافت “أوروبا بريس”، أن الشكاية التي تقدمت بها عشرة عاملات مغربيات بحقول الفراولة أظهرت تضارب في أقوال إحدى المشتكيات خصوصا تلك التي اشتكت من ظروف العمل، وهو ما أنكره رئيس العمال موضوع شكاية العاملات المغربيات. تابع

“الإسلاموفوبيا”.. الهاجس الكبير لمسلمي فرنسا

1494174380_697858_1494177448_noticia_normalككل عام، دأبت فاطمة أبركان على حضور فعاليات اللقاء السنوي لمسلمي فرنسا مع عائلتها الصغيرة في الضاحية الباريسية، رغم بعد المسافة حيث تجشمت عناء السفر وقطعت نحو 700 كيلومتر، قادمة من مدينة مونبولييه جنوبي فرنسا.

تقول فاطمة، الشابة المحجبة التي لم تكمل بعد عقدها الرابع وتعمل ممرضة وناشطة مع الجالية المسلمة في مدينتها منذ أن كانت طالبة جامعية، إن اللقاء مناسبة لاستحضار الإنجازات التي تقوم بها المنظمات الإسلامية على مدى عام كامل، كما أنها فرصة لتبادل التجارب والخبرات وحضور ندوات لعدد من الشخصيات الفكرية الإسلامية في فرنسا.

وأوضحت الشابة الفرنسية من أصول مغربية، في حديثها للجزيرة نت، أن أكثر ما تخشاه هو مستقبل ابنتها ذات السبع سنوات، التي تترعرع في بلد يوفر لها كل تابع

تفجيرات سريلانكا

37324101_303كتبت نيويورك تايمز بافتتاحيتها أن الكثير لا يزال مجهولا عن هذه التفجيرات “الانتحارية” ولا يزال الكثير غير معروف عن الجماعة الملامة بتنفيذ الهجمات ولم يتضح الدافع بعد، لكن واقع الأمر أن ما حدث معروف وشاهدناه مرارا وتكرارا في كرايست تشيرتش وكابل وباريس ونيويورك وأماكن أخرى كثيرة تطول قائمتها في كنائس ومساجد وكنس ومدارس وميادين.

وقالت الصحيفة إن ظاهر هذه الهجمات كان مؤامرة محلية مختلفة عن الحرب الأهلية، ذلك أن الثانية كانت على أسس عرقية بينما كانت هذه الهجمات طائفية على ما يبدو.

وأضافت أن التاريخ المحلي وحده لا يفسر كل الإرهاب الذي نعرفه اليوم، كما أنه لا يبدو أن أي شكوى أو سبب معين -حتى لو كان “الإسلام المتطرف” الذي ينشأ في كثير من الأحيان في النزاعات العنيفة بالشرق الأوسط- يظهر في الغالب كمصدر. تابع