mdm24press جريدة إخبارية إلكترونية تهتم بقضايا الساعة ... mdm24Tv
TwitterFacebookGoogleYouTubeGoogle Maps

جلالة الملك يتبادل التهاني مع قادة الدول الشقيقة بمناسبة حلول السنة الميلادية الجديدة

Le-roi-du-Maroc-Mohammed-VI-recu-par-Emmanuel-Macron-a-l-Elyseeتبادل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، برقيات التهاني مع قادة دول وحكومات الدول الشقيقة والصديقة، وذلك بمناسبة حلول السنة الميلادية الجديدة 2019.

وهكذا، بعث جلالة الملك، حفظه الله، برقيات تهاني إلى قادة دول وحكومات الدول الشقيقة والصديقة، ضمنها أزكي متمنيات جلالته لهم بموفور الصحة والعافية والهناء، ولشعوبهم بموصول التقدم والرخاء.

وبنفس المناسبة، توصل صاحب الجلالة ببرقيات تهاني من قادة هذه الدول، أعربوا فيها عن متمنياتهم لجلالته بالصحة والعافية وسابغ السعادة والهناء، وبمزيد من التقدم والازدهار للشعب المغربي، تحت القيادة الحكيمة لجلالة الملك، حفظه الله.

ويتعلق الأمر، على الخصوص، بصاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، عاهل المملكة الأردنية الهاشمية، وصاحبة الجلالة الملك رانيا العبد الله، وصاحب الجلالة الملك فيليب، عاهل مملكة بلجيكا، وصاحبة الجلالة الملكة ماتيلد، وصاحبة الجلالة مارغريث تابع

عمالقة أوربا يتنافسون للظفر بخدمات عميد الأسود المهدي بنعطية

MAR_GAB_CalifRuss2018_16_939011333تتسابق ثلاثة أندية أوروبية كبيرة للفوز بخدمات مدافع يوفنتوس المهدي بنعطية، فيما لا يعيش النجم المغربي أحسن أيامه الكروية مع “البيانكونيري” ويجد نفسه حبيس دكة بدلاء النادي الإيطالي العملاق، كما ذكرت تقارير صحفية .

يعاني المهدي بنعطية من قلة المشاركة مع فريقه يوفنتوس الإيطالي، إذ جلس النجم المغربي في أكثر من مرة على دكة البدلاء، لاسيما بعد رجوع المدافع الإيطالي الصلب ليوناردو بونوتشي إلى “البيانكونيري” في مطلع الموسم الحالي قادماً من فريق ميلان.

وأبدى المدافع المغربي علانية عدم سعادته بوضعه الحالي مع يوفنتوس، حيث يريد بنعطية الحصول على دقائق لعب أكثر، وإثبات أحقيته اللعب بشكل مستمر مع “السيدة العجوز” من أجل المحافظة على مستواه.

ويُثير بنعطية اهتمام أندية أوروبية كبيرة، فقد ذكرت صحيفة “كوريري ديلو سبورت” الإيطالية أن تابع

تدشين قطار البراق أحد أبرز الأحداث التي ميزت إفريقيا سنة 2018

WhatsApp-Image-2018-11-11-at-14.39.02-4-1024x768كتبت صحيفة (لوموند) اليوم الاثنين، ان خط القطار فائق السرعة الذي تم تدشينه بالمغرب في نونبر الماضي ، يشكل أحد ابرز الأحداث التي ميزت القارة الافريقية سنة 2018 .

وابرزت الصحيفة في مقال تحت عنوان “ما يجب تذكره بافريقيا سنة 2018 ” الاحداث البارزة بافريقيا خلال السنة التي نودعها”.

وأكدت (لوموند) انه “لأول مرة في القارة الافريقية يتم افتتاح خط سككي فائق السرعة، قلص الى النصف من زمن الرحلة بين رئتي الاقتصاد المغربي، طنجة والدار البيضاء” مشيرة الى ان المغرب انتقل بهذ المشروع الى السرعة القصوى”.

وقالت الصحيفة ان القطار فائق السرعة (البراق) الذي تم تدشينه في 15 نونبر بطنجة من قبل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ، والذي تطلب غلافا ماليا قدره 22،9 مليار درهم، يعتبر مشروعا غير مسبوق بالمنطقة المغاربية والقارة الافريقية برمتها . تابع

الإعدام ينتظر قاتلي السائحتين بمنطقة إمليل

48424542_2976886675673373_5881922858212392960_nالرباط

وجهت النيابة العامة بالرباط اليوم الأحد تهما عقوبتها تصل الى الإعدام بحق 15 معتقلا لتورطهم في حادث قتل سائحتين اسكندنافيتين في منطقة امليل بالحوز في 17 من الشهر الجاري.

وأكد الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، حسن داكي، في بيان أن المعتقلين الذين يشكلون جانبا من إجمالي 22 معتقلا في هذه القضية، متهمون بـ”الاعتداء عمدا على حياة أشخاص”.

ومثل المتهمون الـ15 اليوم أمام قاضي التحقيق في محكمة استئناف سلا، والمتخصصة في قضايا الإرهاب لمواصلة التحقيق.