mdm24press جريدة إخبارية إلكترونية تهتم بقضايا الساعة ... mdm24Tv
TwitterFacebookGoogleYouTubeGoogle Maps

بعد السعودية حان الوقت للدول الأوربية أن تدفع مقابل حمايتها عسكريا

files (1)بعد تصريحاته المتكررة التي طالب فيها المملكة العربية السعودية بأن تدفع للولايات المتحدة ثمن حمايتها، وجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دعوة مماثلة إلى دول الاتحاد الأوروبي لكي تدفع مقابل حمايتها العسكرية.
وقال ترامب، في تغريدة عبر حسابه على تويتر، مساء اليوم الأحد، إن “أوروبا عليها أن تدفع حصة عادلة من أجل حمايتها العسكرية. الاتحاد الأوروبي استغلنا لسنوات طويلة على صعيد التجارة، وبعدها لا يقدمون التزاماتهم العسكرية عبر الناتو (حلف شمال الأطلسي)، الأمور يجب أن تتغير سريعا”.
وفي تغريدة سابقة، قال ترامب إن “الاحتجاجات الفرنسية الكبيرة والعنيفة لا تأخذ في حسبانها كيف كان التعامل سيئا مع الولايات المتحدة من قبل الاتحاد الأوروبي بالنسبة للتجارة والثمن المعقول للحماية العسكرية العظيمة التي نوفرها، هذان الموضوعان يجب معالجتهما قريبا”.

الجزائر تقبع فوق بركان نائم قد ينفجر في أية لحظة

boutef-anp-papierنشرت صحيفة “الفايننشيال تايمز” البريطانية مقال بعنوان “الجزائر محاصرة بين الركود والانجراف”.

وتقول الصحيفة إن دراسة الأجواء السياسية في الجزائر تشبه دراسة الزلازل والبراكين، فمما لا شك فيه أن الجزائر يقبع فوق بركان، ويضمن حدوث ذلك آلاف من الشباب العاطلين عن العمل.

وتقول الصحيفة إنه على الرغم من أن البركان ما زال نائما، إلا أنه قد ينفجر، ولكن كيفية الانفجار ووقته يصعب التكهن بهما.

وتقول الصحيفة إن “الرئيس الجزائري عبد العزيز بو تفليقة أحكم على مدى 20 عاما السيطرة على نظام قمعي سري، ويعد رغم ذلك مصدرا رئيسيا للطاقة لأوروبا”.

وتضيف أن “بوتفليقة كان أحد الرموز المتبقية من أعوام بعد الاستقلال عندما تولى الرئاسة عام 1999″، وحصل بعد ذلك على رضى الشعب لإنهاء عقد من الحرب الأهلية. ولكنه بعد إصابته بجلطة دماغية منذ خمسة أعوام أصبح معتلا صحيا، ونادرا ما يشاهد علنا ولا يلقي كلمة علنية قط..

وتقول الصحيفة إن “بوتفليقة في آخر ظهور له، كان على كرسي متحرك، وينظر في خواء، ويبدو واهنا بشكل واضح. وعلى الرغم من ذلك، فإن المحيطين به يبدون عاقدين العزم على ترشحه لفترة رئاسية جديدة في الانتخابات التي من المزمع أجراؤها في يناير المقبل”. تابع