mdm24press جريدة إخبارية إلكترونية تهتم بقضايا الساعة ... mdm24Tv
TwitterFacebookGoogleYouTubeGoogle Maps

صفقة سريّة بين النظام السوري و”داعش” حول تدمر

siria-bombardeo--644x362كشفت صحيفة “دايلي تلغراف” عن صفقة سريّة بين النظام السوري وتنظيم “الدولة الإسلامية” في ما يخص آثار مدينة تدمر التي طرد منها التنظيم مؤخرا.

ونقلت عن المدير العام للآثار السوري، مأمون عبد الكريم، قوله إن النظام عمل سرا على إقناع تنظيم الدولة بالإبقاء على آثار مدينة تدمر، خلال الشهور العشرة التي سيطر فيها على المدينة.

وفي التفاصيل قال مأمون إن النظام عمل مع “حوالي 50 شخصا من المدينة لإقناع التنظيم بعدم محو معالم تدمر الأثرية خلال سيطرته على المدينة”. وأضاف أن التنظيم اقتنع بأن تدمير الآثار هناك سيؤلب الناس عليه، ولذلك لم يسرق أو يبع أيا من آثار المدينة.وأضاف أن “تنظيم الدولة الإسلامية رأى أنه سيكون هناك ثورة ضده في حال دمر جميع الآثار في تدمر”، مشيرا إلى تابع

حوار حول مشروع «الوطن العربي الكبير»

liga-arabe-siria--644x362يبدو أن موضوع الأسبوع الماضي ألقى بحجر ضخم في بحيرة آسنة، فتحرك ماؤها وقلت ملوحتها، وخفَّت رائحتها الكريهة، ورطبت أرضا أماتها الجفاف، وندرة الماء، وشدة القحط؛ كأن أصحابها فروا يأسا أو هربوا اعتزالا للحياة.. فلا أخذ، ولا عطاء، ولا عمل.. فذهبت الأفكار، واعتلت الرؤى.. ويبدو أن سبب هذا التفاعل يعود إلى طَرْق أبواب «مشروع الوطن العربي الكبير» أو «الشرق العربي الجديد»، في مواجهة «مشروع الشرق الصهيوني الجديد» المسمى الحقيقي لمشروع «الشرق الأوسط الجديد» أو الكبير.
توالت ردود الأفعال والآراء، وتتابعت النقاشات وتبادل الأفكار من داخل مصر وخارجها؛ بالبريد الألكتروني وعبر الهاتف.. وكلها اتفقت على جدوى الموضوع وأهمية طرحه في الظروف الراهنة، وإن اختلفت التفاصيل؛ الكل شدته الفكرة النقيض لفكرة «الشرق الصهيوني الجديد»، وتنفيذه قائم على قدم وساق، وكأنه لا يعني أحدا من العرب؛ حكاما ومحكومين.. أو أنه جاء استجابة لقرار صادر تابع

حصاد والحموشي ينسقان مع إسبانيا ضد الإرهاب

hassadhamouchi_239387760يلتقي وزير الداخلية، محمد حصاد، بنظيره الإسباني خورخي فرنانديث دياث، يوم الأربعاء بمدريد، للتباحث بشأن موضوع الإرهاب والهجرة غير النظامية، ومن ثمة سيقوم المسؤولان بزيارة مقر الشرطة الوطنية الإسبانية وفضاء الإدارة العامة للحرس المدني، ومركز التنسيق البحري ومراقبة السواحل والحدود.

وقالت وكالة الأنباء “إفي” إن محمد حصاد سيكون مرفوقا بالمدير العام للأمن الوطني ومديرية مراقبة التراب الوطني، عبد اللطيف الحموشي، كما أن اللقاء سيشهد حضور مسؤولين أمنيين إسبان رفيعي المستوى؛ بينما التحرك يأتي بعد مرور أيام قليلة على العمليات الإرهابية التي هزت العاصمة البلجيكية بروكسيل، مخلفة قتلى وجرحى.

خالد ملوك

التمزق المجتمعي: صلابة التقليد واغراءات الحداثة

como_viajo_a_marruecosيعيش المواطن المغربي تمزقا نفسيا على كافة المستويات والأصعدة. نتيجة التحولات التي يعرفها المشهد الاجتماعي للصراع القائم بين ما هو حداثي وما هو تقليدي.
واقع إشكالي لفكر حداثي محمل بالاختراق والإغراء، استطاع أن يتقوى داخل وطننا كما اكتسح أنحاء المعمورة، لطبيعته التسربية ولتراكماته ولمشروعه القادر على إحداث التغيرات والتحولات عبر الهدم والخلق، ولشمولية برنامجه وقدرته على الاستقطاب.
هل حصل دمج للمفاهيم والأفكار الحداثية في الحياة اليومية للمواطن المغربي بدون أن يحدث تمزقا وتورطا؟
هل استطاع الإنسان المغربي أن يحافظ على روحه وبنية حياته وتفكيره؟
هل الإغراءات الحداثية الاختراقية عبر الوسائل المتعددة والمتنوعة كانت أكثر تسلحا وصلابة من صلابة وسلاح الفكر التقليدي؟
يصعب على كل مشروع حداثي أن يخترق البنيات التقليدية ويستحوذ عليها. للتقليد أساليبه في المقاومة أمام الانتشار الكاسح تابع

عمدة لندن يعبر عن فرحته باستعادة مدينة «تدمر»

250px-Iraqi_6th_army«برافو للأسد» هذا ما قاله عمدة لندن بوريس جونسون في مقالته الأسبوعية التي نشرتها صحيفة «دايلي تلغراف» إلا انه لم ينس التأكيد على أن الأسد هو «طاغية كريه».
والسبب في «التحية» التي يوجهها جونسون للرئيس السوري لأنه أنقذ مدينة تدمر من شر تنظيم الدولة الذي أعمل فيها تدميراً ونهباً لتراثها الحضاري الذي يعود إلى ألفي عام.
فقد دمر المقاتلون الأعمدة التي ظلت شامخة طوال السنين وفجروا معبد الإله بعل وعاثوا في المتحف المعروف وكسروا وهشموا ما فيه وسرقوا ما استطاعوا وقتلوا عند احتلالهم للمدينة العام الماضي خالد الأسعد مدير آثار ومتاحف تدمر منذ عام 1963 وعلقوا جثته على عمود كهربائي بتهمة العمالة للنظام السوري.
وقال جونسون إن النظام السوري وبدعم من روسيا نجحا حيث فشل الغرب، وكتب قائلاً «أعتقد أنه من الغرابة الشعور بالفرحة على نجاح عسكري حققه أكثر الأنظمة خسة على وجه البسيطة. ولكنني لم أستطع إخفاء جذلي عندما وصلت الأخبار من تدمر تابع