mdm24press جريدة إخبارية إلكترونية تهتم بقضايا الساعة ... mdm24Tv
TwitterFacebookGoogleYouTubeGoogle Maps

ياسين ايصبويا: تصريحات بان كيمون بعيدة عن الصواب والحكمة.

1173859_10151567857176990_373968087_nباسم أعضاء المنتدى المتوسطي للشباب بالمغرب ، يؤسفنا ان نسجل الانزلاقات الخطير ة لبان كيمون بشأن الصحراء المغربية، الذي انحرف فيها عن التزامه بالحياد المفروض في قضية الصحراء المغربية وأساء من خﻻلها لمنظمة واﻷمم المتحدة واﻷجهزة التابعة في معالجة هذا الملف المعروض على المنظمة اﻷممية.
فهاته التصريحات التي نعتبرها كشباب مغربي هي تحريض على الكراهية والعنف بالمنطقة علما ان المادة 20 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية الذي ينص على مايلي : “تحظر بالقانون اية دعوة الى الكراهية القومية او العنصرية او الدينية تشكل تحريضا على التمييز او العداوة او العنف”.
لهذا الشباب المغربي الذي يؤمن بالاختلاف و الحوار والتعايش والسلام في المنطقة ومناهضة خطاب الكراهية، وماهو مؤسف هو التحريض على الكراهية يأتي من مؤسسة دولية دورها هو احلال السلام والتعايش بين الشعوب وضمان الامن بين الدول.
إن تصريحات بان كيمون البعيدة عن الصواب والحكمة، والمنحاز للجزائر وصنيعتها البوليزاريو، تأتي في ظرفية تعرف فيها المنطقة برمتها هشاشة أمنية وهو الامر الذي يمكن أن يفاقم من سوء الأوضاع ويعطي مجالا أوسع لتحركات المنظمات الإرهابية في تلك المنطقة وذلك بشهادة الخبراء الامنين،
لقد انحاز بان كيمون في كل تفاصيل هذا الموقف الأخير الى طروحات الجزائر وعملائها في تندوف، ولم يعر اهتماما للرأي الأخر الذي يعبر عنه مجموعة من المحتجزين داخل المخيمات والذين سعوا الى التعبير عن رأيهم أثناء الزيارة المشؤومة لكنهم لم ينالوا اﻻ قمع وجشع السلطات الجزائرية وميلشيات البوليزاريو
ان أول ما يفرضه الواجب الإنساني على مسؤول من حجم الأمين العام للأمم المتحدة كان الوقوف على الوضع اللاإنساني الذي يعيش فيه المحتزين في المخيمات ، وإحصائهم اولا والتحقيق في مصير المساعدات المقدمة اليهم باسم الامم المتحدة والمنظمات الدولية.
لهذا نرفض ونشجب بشكل قطعي تصريحات الأمين العام للامم المتحدة المسيئة للشعب المغربي وللمملكة المغربية ولهيئة الامم المتحدة.
عن المكتب الوطني للمنتدى المتوسطي للشباب بالمغرب
المنسق العام : ياسين ايصبويا