mdm24press جريدة إخبارية إلكترونية تهتم بقضايا الساعة ... mdm24Tv
TwitterFacebookGoogleYouTubeGoogle Maps

الأمين العام للأمم المتحدة في وضع حرج.

reyesبعد تخلي بان كي مون، الأمين العام الأممي، عن حياده في الصراع المفتعل حول أقاليمنا الجنوبية، جددت كل من فرنسا ودول مجلس التعاون الخليجي والأردن، دعمهم لمخطط الحكم الذاتي، الذي قدمه المغرب من أجل تسوية قضية الصحراء. وقال الناطق باسم الخارجية الفرنسية، رومان نادال إن “مخطط الحكم الذاتي الذي قدمه المغرب سنة 2007، يشكل بالنسبة لفرنسا قاعدة جدية تحظى بالمصداقية، من أجل التوصل إلى حل متفاوض بشأنه” لقضية الصحراء.
وأكد نفس المسؤول، أن موقف بلاده بشأن قضية الصحراء “معروف ولم يتغير” مشيرا إلى أن باريس “تؤيد البحث عن حل عادل، دائم ومقبول من جميع الأطراف تحت رعاية الأمم المتحدة”. وأضاف رومان ن أن قضية الصحراء “هي موضوع وساطة للأمم المتحدة تدعمها فرنسا في إطار المعايير المحددة من قبل مجلس الأمن». تابع

بان كيمون: ضل الطريق ودخل مسارا خطيرا

ban-garcia-margallo-efe--620x349أكد الخبير السويسري في شؤون العالم العربي جان مارك مايار، اليوم الخميس، أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ضل الطريق ودخل مسارا خطيرا من خلال اعتماده موقفا متحيزا يجهل واقع النزاع في الصحراء.
وأوضح مايار، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن ” أساليب الدعاية الجزائرية والبوليساريو خلقت لدى الأمين العام نوعا من التنويم المغناطيسي، وهي نتيجة مؤسفة ” معتبرا أنه من غير المقبول رهن مستقبل الأقاليم الصحراوية.
وقال إن الأمين العام الأممي ” أغفل ليس فقط التاريخ بل أيضا الحاضر وجميع الإنجازات التي حققها المغرب لجعل جهة الصحراء منطقة سلام وازدهار بفضل تضحيات جسام والتزامات مسؤولة بعد الاحتلال الإسباني “.
وشدد الخبير السويسري على ضرورة ” تغيير الأحكام الخاطئة ” للأمين العام الأممي ” والتي ليست في صالح ملف لا يزداد إلا تعقيدا بسبب الأكاذيب والتضليل الذي تمارسه الأطراف الاخرى”.
من جهة أخرى، اعتبر السيد مايار أن التحريض على النزاع من قبل هذه الأطراف يشكل نوعا من “الوباء في أذهان هؤلاء”.
وكانت الحكومة المغربية قد أعلنت قبل يومين في بلاغ لها، عن احتجاجها القوي على تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حول قضية الصحراء المغربية ، مسجلة “باندهاش كبير الانزلاقات اللفظية وفرض الأمر الواقع والمحاباة غير المبررة للأمين العام الاممي السيد بان كي مون خلال زيارته الأخيرة للمنطقة”. تابع

ُ” بان كيمون والقلق الدائم “

Ban-Algeria-PC-webكما هي العادة وكما هو معروف عن السيد بان كيمون الأمين العام ل ” الامم المتحدة ” الذي عودنا على تصريحاته التي لا تخلو من القلق وذكره المتكرر لكل ما هو مُقلق كان او بعيد عن ما هو مقلق الا ان تعبير قلق أصبح ملازم وصفة رئيسة من مجموع صفات التي يمتاز بهن السيد بان كيمون الذي وعلى ما يبدو ان هناك علاقة وطيدة بينه وبين احداث القلق ويبدو ان هذة العلاقة التي تربط السيد بان كيمون بالقلق هي نفسها السبب الرئيس في خلو أجندته من خطوات نحو العمل الجدي من اجل رفع الظلم عن الشعوب التي ترزح تحت نير الاحتلال الحقيقي وليس الاحتلال اللفظي فقط وما تصريح الأمين العام بان كيمون حول قضية الصحراء المغربية هو تصريح غير مسئول ويبعد كل البُعد عن الحقيقة والواقع ويعطي صورة سوداوية عن الطرق والسُبل التي يستخدمها أكبر وأعلى مستوى دبلوماسي على مستوى العالم أجمع ويجعل الضبابية هي سيدة الموقف في آلية عمل المنظمات الدولية في معالجتها لقضايا تابع

عندما تدافع الشيوعية عن الرأسمالية

12109078_1505503496410935_4142960735085286943_nمن بين القوانين المهمة التي جاءت بها الحكومة واحد يسمح للتعاضديات بفتح مصحات وعيادات لطب الأسنان وصيدليات خاصة بها.
بمجرد تقديم هذا القانون والتصويت عليه في غرفة المستشارين احتشد لوبي مهنيي الطب في وجهه وشكلوا جيشا جرارا لمنع تطبيقه، وعقدوا اجتماعات مع كل الفرق النيابية والأحزاب السياسية لشرح دوافع الاعتراض على هذا القانون الذي سيخلق، بحسبهم، فوضى في قطاع الصحة.
نقابة الأطباء المتخصصين والنقابة المستقلة لأطباء الأسنان تريدان أن تقتصر التعاضديات على بناء دور الرعاية الخاصة بالمسنين ومراكز حماية الأطفال، على أن تبتعد عن الإشراف على المصحات والصيدليات، لأن ذلك، حسبهما، يهدد حرية المريض في اختيار الطبيب الذي سيعالجه. تابع

وقفة للتنديد بموقف امين عام الامم المتحدة المعادي للمغرب و المغاربة

12239539_480271868820035_6944747516808297378_n الأمين العام للأمم المتحدة و بعيدا عن الاعراف و الضوابط الديبلوماسية يجانب مبدأ الحياد و يتخد موقفا معاديا للمغرب و المغاربة خلال زيارته لمخيمات الذل بتندوف ، حيت ان استعمل عبارات لا تتلائم مع الموقف الرسمي للأمم المتحدة الذي يتحدث باسمها بل تعدى الامر مسالة العبارات ليستعمل إشارات توضح بالواضح انه اصبح طرفا في القضية ، و بالنظر الى خطورة هذه التجاوزات التي تعتبر تطاولا على السيادة المغربية و على الشرعية الدولية فان الائتلاف الوطني للديبلوماسية الموازية و كل مناظليه داخل المغرب و خارجه يندد بهذا الخرق السافر للخط الديبلوماسي الذي كان من المفروض ان يلتزم به ديبلوماسي فوق العادة كبان كي مون و يأكد مقاطعة كل الأنشطة المنظمة من طرف الامم المتحدة او من كل التنظيمات المنضوية تحت لوائها تابع